غيابُكَ عن عينيّ – أسيل سقلاوي – لبنان

‏غيابُكَ عن عينيّ لستُ أطيقُهُ

وإن لاحَ بينَ الذكرياتِ بريقُهُ

يسائلني قلبي وهل من شواهدٍ

يُجيب رمادي عن فمي وحريقُهُ

له كانت الأنفاسُ ميلادَ نشوةٍ

تُذيقُ شفاهي جمرها وتذيقُهُ

وذوّبَتِ الأضلاعَ شوقًا كأنّها

لها منهُ تسكابُ البُكا وشهيقُه

أسيل سقلاوي – لبنان

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s