لا يليق بك النّسيان – سعيدة محمد صالح – تونس

لا يليق بك النّسيان

أمثالك لا بدّ لهم من ذاكرة من ياسمين ،محفوفة بٱرائك من خيزران رتّبت على طراز عتيق ، في طبيعة متوحشّة الإخضرار ، على مرمى ابتسامة تعيد لمعة لبوبو عين اللّيل ،ذاك الطّويل جدّا ،حين تغيب نجومه ،الغارق في الحلكة حدّ الهوّة ،،،

أمثالك لا يمكن تركهم على سبيل حديث عابر ،

بل لابدّ أن يكونوا جوهر الحكاية ،كأبطال روايات

الحرب ، لا يستقيم اعلان الانتصار على العدّو بلا سرد تفاصيل مغامراتهم العاطفيّة ، ،ولا براعة خططتهم ،ولا مهارة تصويب سيوفهم ،ولا حنكة التٌخفّي في الخنادق ،

أمثالك يلزمهم ورق البرد ، ومسمار أكاديّ النقوش على جدار الزّمن ،و كأس كليوبترا المنّكه نبيذه باللولو ، ليثير حيرة السوال عن ماهيته ، وعن سرّ الغموض الذّي حوى ثرثرة الاجابات ، المتلاشيّة

في وهج اساطير ، برعت في دمج معدن الشكّ باليقين ،وواقعة الحقيقة بالخيال ….

أمثالك تليق بهم …. ذاكرة من طين ، كلّما بلّلها ندى نورك ازهرت في الفلات نجمات ، تتناثر على رقعة

الاحتمالات ،،

_أمثالك خطّوا في الدروب الحانا معزوفات استانس بها المشرٌد وقلبه العليل ، واستنار بها بحارّ حين كسر مجدافه وانطفأ له القنديل ،،

_أمثالك تليق بهم ذاكرة مخمليّة تحميهم من صدأ النسيان ..

سعيدة محمد صالح – تونس

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s