أكسجين الرّاحة – نعمة محمد الفيتوري – ليبيا

” أكسجين الرّاحة “

هل تشعر بالراحةِ الآن؟

بعد غياب النهر عن مسارهِ

وتَبَدُّدَ الماءِ

شكوكُ الغيابِ بدأت منذُ القبلةِ الأولى

أنا أتذوق الحبَّ من القُبلات

كنتَ لا تنتظرُ مباغاتاتي

هل تشعر بالراحةِ الآن؟

بعد غياب النهر عن مساره

وتبدد الماء

شكوك الغياب بدأت منذ القبلة الأولى

أنا أتذوق الحب من القبلات

كنت لا تنتظر مباغاتاتي

هل تشعر بالراحة الآن ؟

النافذةُ القصيةُ في صدري

نامَ على خدها عصفورٌ يئنّ

حَرَمناه التغريد

الظلالُ الحائرةُ تاهت

بيننا

تقولُ أنا محقّ

وأقولُ امنحني فرصة

تقولُ دعيني أحتوي قلبينا

فيصرخُ قلبي المرتعش

أنا خائف ..

هل تشعر بالراحة الآن؟

تقطُفُ الوردَ صباحاً

تضعهُ في كفي

أنت لا تعلم أنني أموتُ في كل مرةٍ

أرى الوردَ منتحراً

هل تشعر بالراحةِ الآن ؟

تمزّقتْ أثوابي على ليلِكَ

أُرَتِّقُها بصبرٍ عظيم

وأنا النافذةُ الصبرَ

أغزِلُ من دمعاتي شالا أزينُ به الشقوقَ

وأُديرُ وجهي لقمرِ بيتيَ البعيدْ

أُغازلُ كوبي المكسور الذي أُحبُهُ

لأبتسم

هل تشعر بالراحة الآن ؟

حاربْتُ الحنينَ ل طيفٍ

ظلي المفقودُ في دوامةٍ مرّت

عَبْري ولازِلتُ أُعاني من ندوبِها.

هل تشعر بالراحة الآن؟

البيوتُ أسرارْ

أنا بيتي سراب

أخترعُ له أسرارا أُخفيها في مكانٍ ما

كلُّ الصباحِ أبحثُ عنها

ولا أَجِدُها.

هل تشعر بالراحة الآن ؟

أما أنا فأحتاج لقسطٍ كبيرٍ

من الراحة ..

هل تشعر بالراحة الآن؟ .

نعمة محمد الفيتوري – ليبيا

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s