أمير الحنايا – جمانة الطراونة – الأردن

يا مَنْ على وَقْعِ الجراحِ تسيرُ

بيني وبينكَ جنّةٌ و سعيرُ

ما زلتَ مُذْ زمنٍ تُعيّرُ بالهوى

قلبي الصغيرَ أفي الغرام صغيرُ؟

سأُقرُّ بين يديكَ أنّ تماسُكي

كَذِبٌ وأنّ صلابتي تزويرُ

وأُقرُّ أنّي رغم كلّ فصاحتي

طفلٌ لديكَ يخونُهُ التعبيرُ !

تتسابقُ الأزهارُ إن صفّفتُها

شوقاً إليكَ ومن يديَّ تطيرُ

ويعمُّ أرجاءَ المكانِ إذا على

بالي خطرتَ – وأنتَ فيهِ- عبيرُ

طاغٍ هدوؤكَ ! كيف من عصبيّتي

لم تنزعجْ أبداً وأنتَ أميرُ؟!

والآن لا أدري وقد روّضتني

إن كان يُسعفُ خيبتي التبريرُ !

سأخرُّ مغشيّاً عليّ إذا أتى

يومٌ بوجهي فيه سوف تثورُ

فأنا أفرُّ مِنَ القساوةِ مثلما

خوفاً يفرُّ مِن الردى العصفورُ

أبكي لأجل حمامةٍ مذعورةٍ

حُبستْ لأنّ جناحَها مكسورُ

أدري : مبالِغةٌ بخوفي إنَّما

ولهي الذي أخفيهِ عنكَ كثيرُ

وصغيرةٌ جدّاً فلا تعتبْ على

قلقي إذاً مادمتُ أنتَ كبيرُ

إبْيضّتا عيناي يا قدَري وما

حملَ القميصَ إليّ – بعدُ – بشيرُ

وانا أمامكَ طفلةٌ بظفائرٍ

تجري وفستاني الـ تُحبُّ قصيرُ

الله ما أقساكَ كيف رميتني

وأنا كفيفُ المُقلتينِ ضريرُ !

وأسرتني وأنا على حكم الهوى

رهْنُ القيودِ مُكبّلٌ مأسورُ

أحرقتَ أعصابي بكلِّ برودةٍ

مستمتعاً وكأنّهنَّ بخورُ

وغلاكَ لنْ أُثنينكَ فاللهُ الّذي

ولّاكَ أمري بالقلوبِ خبيرُ

جمانة الطراونة – الأردن

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s