رَقْصٌ عَلى أَجْفانِ الْمَجازِ – هبة الفقي – الامارات

‏*رَقْصٌ عَلى أَجْفانِ الْمَجازِ*

‏أُغَنّي ..

‏فتَنْسابُ الّلغاتُ سُكارى

‏وتَرْقُصُ

‏حَوْلي الْمُفْرَداتُ عَذارى

‏وتعْزِفُ ..

‏ناياتُ الْقَصيدِ مَشاعِري

‏فيُصْبِحُ ..

‏ليْلُ الْأُغْنِياتِ نَهارا

‏لِأَجْلِكَ قَدْ ..

‏أعْلَنْتُ ثَوْرَةَ أَحْرُفي

‏وقَلْبي ..

‏عَلى كُلِّ الْقَواعِدِ ثارا

‏فَعولُنْ مَفاعيلُنْ ..

‏تَمَرَّدَ لَحْنُها

‏لِيَتْرُكَ

‏أنْغامَ الْخَليلِ حَيارى

‏ويَأْخُذَ مِنَ عَيْنَيْكَ ..

‏أنْغامَ سِحْرِهِ

‏فيُصْبِح رَمْزًا

‏لِلْهَوى وَشِعارا

‏تَعالَ .. نُذيقُ الشِّعْرَ

‏طَعْمَ وِصالِنا

‏فَقَدْ صارَ

‏ريقُ الْأُمْنِياتِ قِفارا

‏هُنا ..

‏فَوْقَ شَطْرَيِّ الْغَرامِ

‏سَنَلْتَقي

‏ونَفْرِدُ

‏أَجْفانَ الْمَجازِ دِيارا

‏أُحِبُّكَ ..

‏لَيْتَ الْآنَ تَسْمَعُ نَبْضَها

‏فَكَمْ حاوَلَتْ

‏في أسْطُري تَتَواري

‏ومُذْ ألْفِ آهٍ ..

‏مِنْ مَلاحِمِ لَهْفَتي

‏أُغالِبُ سِرًا

‏نَزْفَها وَجِهارا

‏بِدونِكَ أَمْشي ..

‏فَوْقَ جَمْرِ تَصَبُّري

‏وتَخْرُجُ

‏أنْفاسُ الْقَصائدِ نارا

‏وَوَحْدَكَ

‏لوْ شَقَّتْ عَصاكَ

‏صَبابَتي

‏تَمُدّ لِحَرْفي

‏أنْهُرًا وبِحارا

‏أَكُفُّكَ تُغْويني ..

‏كَجَنَّةِ عاشِقٍ

‏تُعَلِّقُ

‏تُفّاحَ الْحَنينِ ثِمارا

‏أَدورُ كَصوفِيٍ ..

‏يُسابِقُ شَوْقَهُ

‏ويَقْبِضُ ..

‏أنْوارَ الْحَبيبِ مِرارا

‏فَهاتِ كُؤوسَ الْحُبِّ ..

‏إنَّ مِزاجَها

‏يُعيدُ

‏قُلوبَ الْمُتْعَبينَ صِغارا

‏وَغَنِّ مَعي ..

‏فالْيَوْمَ أوَّلُ لَيْلَةٍ

‏تُقابِلُ

‏خَنْساءُ الزّمانِ نِزارا

‏سَنَصْعَدُ بالْأَشْواقِ

‏آخِرَ نْقْطَةٍ

‏ونَتْرُكُها

‏لِلْعاشِقينَ مَنارا

‏هبة الفقي – الامارات

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s