الكف .. الضماد – أحمد عبدالرحمن الخالدي⁩ – الأردن

‏الكف .. الضماد

كَفّي على جرح البلادِ ضمادُ

‏أتُرى يظلُّ منَ البلاد بلادُ

‏هذي حرائقنا وذي أكبادنا

‏قدْ عانقت نيرانها الأكبادُ

‏ماذا تبقّى من فؤادِ المتعبين

‏وهلْ كفى للقاتلين فؤادُ

‏ماذا يريد الجرحُ من أيامنا

‏ومتى يفيقُ منَ الرقادِ رقادُ!

‏قنّاصُنا خلفَ الزمانِ مسدّدٌ

‏وقلوبنا في الفوّهاتِ تُصادُ

غزلانُنا آمالٌنا.. آمالُنا

‏أوطانُنا..تفنى هنا وتُبادُ

‏مِنْ كلِّ ألوانِ الرّدى لوحاتُنا

‏وعلى القماشِ دماؤُنا وسوادُ

‏لمْ تنطفئ نارُ النزيفِ ولا أتى

‏وقتُ الدموع لكي يكونَ حِدادُ

‏فالقتلُ لمْ يتركْ لنا مِنْ فرصَةٍ

‏حتى نعزّي نفسَنا .. فيعادُ!

شيءٌ مِنَ اللمَعانِ في أرواحنا

‏يغري الظلامَ فينتشي الجلّادُ

‏عمّا قليلٍ سوف نُكْمِلُ موتَنا

‏لو تنقُصُ الطّلقاتُ أو تزدادُ!

‏فَلْينتصرْ وهْمُ المسدّسِ ما يشاءُ

‏ويحتفلْ بالمجرمين زنادُ!!

‏تعطي الحياةُ هواءَها للخانقينَ

‏لأنّنا مِنْ بَدْئها الزهّادٌ!!

‏⁧ أحمد عبدالرحمن الخالدي⁩ – الأردن

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s