ولن أنسَى الذي قد كان زيفًا – مها العتيبي – السعودية

‏ولن أنسَى الذي قد كان زيفًا

‏وأوغلَ في الشغافِ فكان أسرِي

‏أحاولُ أن أذودَ عن الأمانِي

‏وتأسُرنِي رياحُ الخوفِ قهري

‏وأمعنُ في الخروجِ ولا مسارٌ

‏يجاهدُ لوعةَ العثراتِ صبرِي

‏وتأخذني طيوفٌ للأغانِي

‏فلا وعدٌ يجولُ بليلِ سرّي

وهذا العمرُ في معنَّى انتظارٍ

‏فليس يقينُه هجرًا بهجرِ

‏على مدِّ الحنينِ هناك قلبٌ

‏تشبَّثَ بالحنينِ وعادَ يغرِي

‏ليالي القلبِّ إن ضمَّت حنانًا

‏وأشعلت الهوى فاشتاقَ عطرِي

‏فبين العطرِ احلامٌ ثكالَى

‏وبين الحزنِ أشواقٌ فتسرِي

مها العتيبي – السعودية

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s