وطني – عبدالله محمد كحيل – ليبيا

وطني ..

ناي هو التاريخ يعزف جاثيا

في صفحة الأيام وعدا غافيا

متأمل متألم مترصًًــــــــــد

في لوحة الوجدان حلما آتيا

في الآه آه يستلذ توجعــــي

ليبوح من صمتي أنينا داميا

شبح يناغمني ألهموم بلمسه

لأساور الأيام صبرا حافيـــــــا

من جفن لون مسفر عن لونه

لتفيض آفاقي حنينا قانيــــــا

همس ونبض مؤثر أن يشتهي

قلق السؤال عن ألطهارة ما هيا

وطن ويهجره الحياء بلوعة

في لعنة الأسفاف سجعا ناعيا

هل تنصف الأيام دمع ذبوله

من كف ظلم قد تربص ثاويا

يا بلسما للنزف ارهق غاية

ان تستبيح من الرجاء رجائيا

اتأمل الناى الملبد بالسنى

الا يدوم الحزن ظلما طاغيا

عبدالله محمد كحيل – ليبيا

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s