هي والحب – ابراهيم الشاعر – مصر

هي والحب ..

الكلُ يطمعُ فى ولستُ بغانيةٍ

أبيعُ الهوى لمن يُعطينى

كم من محبٍ بثوب الحبِ متشحاً

وأراه بقلبى عارياً ويقيني

أبصره ذئباً قد جاء يمزقُنى

ويسلب كنزىَ الذى يُغنيني

يُسمعُنى حديثاً فى الهوى عذب

وعيناه بسهامٍ الخزى ترمينى

تارةً يرشقها على صدرى فتؤلمُنى

وحين يهبط ترتعدُ شراينى

يعشقُ بهائى ويركعُ عند رؤيتة

والجمالُ عندى ليس يعنينى

فكم تمنيتُ لو قال أحدهمو

الروحُ عشقى والأخلاقُ دينى

أُعطيه زمام الروحِ يملكها

وأوهبه قلباً مازال يُضنينى

وأراه فى البعدِ دوماً ويُبصرُنى

لا شئ يمنعه ولا عنه يُخفينى

يكونُ قريباً لقلبى على بعدٍ

كأنفاسى التي بصدري تحيني

ابراهيم الشاعر – مصر

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s