أحب الفتيات العتيقات – رجب عبدالكريم صباح – المغرب

أحب الفتيات العتيقات ..

أحب الفتيات العتيقات ، اللواتي يستعملن زيت الزيتون و زيت دابر أملا لمسح شعورهن ، أللواتي تجاوزن الثلاثين ، أصحاب التسريحات القديمة ، ذوات الوجوه الدائرية ، المدثرات بفستان واسع ابيض اللون بوردات حمر صغيرات تغطي سطحه مع سروال رياضي سماوي تحته ، و غمازتين ريفيتين ..

أتحدى بهذه الجميلة ذات الطابع البلدي الآخاذ أجمل بنات الدنيا .

انا كائن غريب الذوق أعتمد على الفطرة و السهولة في تقييمي للأشياء ، اصلي على الارض لاشم ترابها ، لا اكل المعلبات و لا اشرب الماء الا في جرة طين . ومازلت استعمل مصباح الكيروسن ليلا ليصلني أثيره محملا بصوت جدتي و حكاياتها الغير معقولة .

بالمقابل تخيفني فتاة المدينة ، أحسها كقطعة هلام كبيرة ، رخوة الصوت ، رخوة المشية ، رخوة النشاط . . يزعجها صياح الديك .. تحب القطط و الكلاب و السيارات العالية و كل ما هو ملون . . تستأجر عبدا لينظف لها فرش بيتها و تستأجر خادمة لتطبخ لها و اخرى لتربي طفلها .

انا انسان مولود ببيت طين .

حبيب العتيقات أنا يا جماعة .

رجب عبدالكريم صباح – المغرب

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s