قصيدة النثر الفائزة بالترتيب الاول بمسابقة بوح القلم للمتسابقة ياسمينة أحمد بوشوارب من الجزائر بعنوان ( كورونا )

قصيدة النثر الفائزة بالترتيب الاول

بمسابقة بوح القلم

بمنبر الأدب الليبي والعربي والعالمي

بتاريخ 7/4/2020

بعنوان ( كورونا )

للمتسابقة / ياسمينة أحمد بوشوارب من الجزائر

كورونا …. لُعبَةٌ الاختِطَاف ِ… أمْ عَربَدَةٌ فِي أزِقَّةِ المَوتِ ؟

تَهَاوَتْ مَلاَمِحُ الفَجْر

وَتَرنَّحَ الهَودَجُ

فَوقَ أَهدَابِ الغِوَايَة

وَنزَفَ الوَتَرُ الرَاعِفُ وتشظَّى

فِي زَوَابِعِ المَتَاه

وَتطَاوَلَ الرَّمَادُ يَلثِمُ تَجَاعِيدَ الشَّفَق

وَتدَاعَى علَى خَاصِرَة الغَابَة

العَالِقَة فِي الشَّرَكْ ..

اجْتَاحَ سُخَامُ السَّرَادِيبِ

غَمَّازَاتُ الرِّيحْ

وَوطَسَتْ كَفُّ الرَّزَايَا

أَعنَاقَ العَصَافِيرِ

التِّي شَيَّدَت أَعشَاشَها علَى صُراخِ النَّبضِ

المُتّقدِ فِي الأَضلاَعِ

وَلَوَتْ عَنَتَ الصَّفصَافَة

التيِّ ذَرَعَتْ أكفَانَ الجَنَائِز

تَتلُو صَلاَتَها الأخِيرَة

فِي مَخَاضِ الوَقْتْ ..

وتَقَيَّحَتْ جَدَاوِلُ الغَبَشْ

فِي أَحدَاقِ اللَّيلْ

واستَعَادَ النَّبِيذُ شَهوَتَهُ ، لِيَتَكسَّرَ

علَى زُجَاجِ المَوتْ

ذَلِكَ المَوتُ المُختَّلُ

قَد تَدَثَّرَ عُتُّوَ الخَنَاجِرِ

فَرَاحَ يَتَحرَّشُ بِأَوكَارِ الفَرَاشَاتْ

بِعيُونٍ مُدَجَّجَة، ذَاتَ شَبَق

وانثَالَ بِصَخَبٍ عَلَى شَتَلاَتِ الرَّبِيعِ

يَقضِمُ مَغَارَاتِ الوَرد

بِشهْوَةِ المُشتَاقْ ..

جُثَثٌ تَسَّاقَطُ مِن سَطوَةِ الطَنِينِ

الزَّاحِفِ مِن ثُقُوبِ المَدَى

تَسَّاقَطُ بِلاَ مَأوَى ، أو مَدفَنٍ

ولاَ حَتى قُبلَة ، أوْ صَلاَةْ

ظِلاَلٌ ، وَأشبَاحٌ ، وَصَرِيرٌ

وَأزِقَّةٌ مُوحِشَةٌ ، وَصَمتٌ مُرِيبِ

وَأحلاَمٌ مُكتَظَّةٌ بالضَّبَابْ

وَخَوفٌ مُربِكٌ ، يُخَاتِلُ رَغوَةَ الحَرفِ المُختَنِقِ حِينَ الغَرَقِ ..

فيَعلُو ضَجِيجُ الدَّمعِ رَكْوَةَ المعابد

ويَمتَطِي عَواصِفَ الغَضَب

بِبُؤسٍ شَاحِب ..

وَأَرَانِي كَسُنبُلَة جَامِحَةٍ

يَهوِي البَرَدُ المُتَرَنِّحُ

عَلَى خَلاَيَا تَفَاصِيلهَا

فَتبتَسِمُ لوَجَعهَا فِي ذُروَة الاحتِرَاقْ

وَأرَانِي كَبُذورِ السَّوسَن

فِي شَظَايَا الرَّمَاد

تَرتَجِي لِرِيقهَا رَغوَةَ الإبهَاجِ

فِي مَساءَاتٍ شَاخَتْ

بالقَارِ المُبرَج بِالوَجَع ..

وأرَانِي أَجُوبُ قَلعَةَ الأشرَارِ بِأنَامِلَ تُطَقطِقُهَا تَعَاويذَ الاسْتِغفَارْ

أَفَتِّشُ عَن مَلاَمِحِ فَجرٍ

لأُعيدَ تَشْكِيلهَا

وَأَشحَذُ سِنَانَ العُشبِ

لِيُورقَ فِي ثَورَةِ الغُبَارْ ..

One comment

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s