في لحظة – سمية حمزة – ليبيا

في لحظة

كنا نطرق باب الهوي

لوحة رسم علي جبينها

أنا وأنت

في غمرة الليل

تبادلت العيون عشقا

نظرات حملت في طياتها ألم الوداع

نتفوه بما لاتهوي أنفسنا

سارت مراكبي شرق البلاد

سأجد شمسا تشرق كل صباح

هناك حياة

أخمد انفاسي

بركاناً لهيبه ذكريات

أجدف بكل قوتي هربا

أنت إخترت الطريق

فلاتجبرني للعودة

رجوعك أصبح حلم يستحيل

في همسة أخبرتني بما لاأطيق

همست بين أظلعي

فقلت:

لوحتي باتت في الزمن الوميد

شكراً

سمية حمزة – ليبيا

Om sadn

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s