غزل وعتاب في القدس – محمد علي مختار حبيب – تشاد

غزل وعتاب في القدس ..

قدسي، إليك حبيبتي أتشوق

وإليك دوما إنني أتحدق

أما عليك فعزلتي وتدبري

ودعاء من يرجو الحبيب فيعشق

عشت الزمان مع البعاد بحرقة

وأكاد أزهق في الهوى أتمزق

حني علي فإنني أرهقت من

خفقان قلب عاشق يتحرق

أنت الجميلة في سمائي كلها

وكذا بقلبي زهرة تتألق

طال البعاد وشوقنا بقلوبنا

ولعشقنا نبكي نغار وننطق

شوقي إليك متيم بوصاله

لكن شوقك جافيا لا يرفق

أدمنت حبك، لي سنين عجيفة

هلا رحمت فذا بوصفك أليق

أنت الوحيدة في الدنا تصطادني

بشباكها الأحلى أذوب وأعبق

عذراء ساحرتي جميل خدها

في الحسن مريم حسنها لا يسبق

عل العتاب مصبري عن بعدها

عل العتاب دواء بعد يشفق

ما زلت أكتب في هواك قصائدي

لا زلت أبحر في عيونك أغرق

حربا سأعلن لا تداعي وزرها

بين الخدود أموت حبا أشنق

وأنا رقيق في هواك مكبل

بين الجوانح ليتني لا أعتق

محمد علي مختار حبيب – تشاد

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s