انتظرتك ولم تعد – نادية علي – ليبيا

.

انتظرتك ولم تعد ..

كان اتفاقنا قبل المساء

فكم مساء مضى

ولَم تأتي

نهشتني بعدك

غربان المقابر

وكأني جثة

لم تغطيها الرمال

وبعثرتني

رياح الهجر

حتى ضعت

في صحراء الانتظار

ونحفت

من جوع اللقاء

وشبح الفقد

ينتظرني

لأمد له يديَ الهزيلة

ليبعدني

عن بقعة موعدنا

ويضعني

في أرض أخرى

خالية من وجودك

الرحلة أمام عيني

مفضوحة

ملامحي ستتغير

وأعيش كباقي البشر

بضحكة مغشوشة

أعلم، لكني

انتظرتك كثيراً ولَم تعد

فحضنتني

كفوف الأيام

دون سابق إنذار

ورمتني

في بستان يخلو منك

كل شيء

في ناظري جميل

وداخل قلبي

ليل دون قمر

سأكمل مسيرة حياتي

على أمل

أن تأتي بك

رياح الشوق

فألتقي بك مجدداً

إلى ذاك الحين

لن أموت إختناقاً

لأني أخبئ داخلي

نسائم عطرك

فلن ترحل عني

حتى ترحل روحي مني

كن على ثقة

وإن لم نلتقي

أني دوماً في إنتظارك

نادية علي – ليبيا

زهرة الجبل

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s