الإنشاء ومكانته في اللغة العربية – ابتسام صفر – ليبيا

الإنشاء ومكانته في اللغة العربية ..

إن اللغة العربية هي لسان الأمة العربية ،نزل القرآن الكريم بها ،وهي سجل تاريخنا العربي في تراثه الأدبي والفكري ،والتواصل من سمو رقيها ،وانتماء لأفرادها ،والإنشاء فرع من فروع اللغة العربية ،ويعد من العلوم الأدبية الهامة ؛فبواسطة كتابة الإنشاء تصل الفكرة إلی القارئ والسامع ،وهو صنعة ومهارة فكرية وأدبية وعلمية يعمل صاحبها علی التنسيق بين الكلمات والمعاني ،وأخذ رقاب بعضها البعض ،فتتناسق أسلوبا رشيقا يؤدي المعنی المراد إيصاله للمتلقي ،ومن جانب أخر تشهد الكتابة تطورا واضحا في حركة الحياة العلمية والتعليمية في الصحف والمجلات والكتب المنهجية ،والأبحاث والمؤتمرات العلمية ،وهذه المعارف تعتمد علی الكتابة بشكل واضح ومتميز، وللإنشاء دور كبير في صناعة الكتابة وتطويرها بأشكال مختلفة في عدة جوانب في الحياة العلمية والتعليمية ،وللمعلم دور بارز في صنع الإطار التعليمي في مجال الإنشاء ،حيث يعلم الطالب كيف يكتب موضوعه ،وينسق أفكاره ،ويحسن تقسيمها من المقدمة إلی الموضوع ثم الخاتمة ،ولا ننسی الاستدلال العلمي أو الشاهد في الشعر في موضوع النص ينمي ثقاقة المتلقي .

ابتسام صفر -ليبيا

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s