الخطيئة – ياسمين الشريف – ليبيا

جميع الأماكن التي وطأنها معا

اليوم تعاقبني ، تجليدا لي

لخطياي القاصمة

الآن أدرك تماما

معنى {الخطيئة }

أن أكون حبلى

بالكثير من خطايا

بل بالكثير منك

وأجهضك

على مضض …

الآن أعرف

لماذا يبكين العاهرات …

أنهن نواصي لمناديل الشرف

مثلي تماما

حين أبكي

تنزلق سلاسل الدم

مني .

‏نحن يا عزيزي …

أبناء الأماكن الخاطئة

منديل الشرف

ملطخ

بخطايانا …

لازال صوت ابني ، عالق بأذناي ..

ابني حديث الولادة

الذي

كلما صرخ

أخرجت الخطيئة نهدها

وأرضعته …

للآن ابني لم يذق

طعم الخطايا بعد

فقد كبر وأصبح

شيخا ورعا

كلما مر بأبيه

بصق في

وجهة ووصفه

بالفجور كتبريد

عن الإثم …

أتسمعون ؟

صوت الصراخ ، هذا ابني

الذي لم أراه قط

لا زال يصرخ

ابني

أثر خطايانا

بمنديل الشرف .

_الخطيئة

ياسمينة الشريف

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s