حقائب الألم والعذاب – أحمد سعودي- الجزائر

حقائب الألم والعذاب ..

لعشرة أعوام وقلبي مسافر

وجرحي نزيف والسلام مهاجر

وفي عمق جرحي زهرة ضاع لونها

فماتت وجفت في حياتي الأزاهر

وضاع زماني بين آه وطعنة

وأشلاء حزني لم تسعها المقابر

وفي الحي أشخاص نأوا بقلوبهم

لتثخن روحي من يديهم خناجر

ألست الذي قد كان يوما مسامري

أصير إليه حتى تصفو الخواطر

ألست رفيقي آه من طعنة الهوى

تفرق مجموعا وينفض سامر

وبين مراثيك وعشقك عالمي

فهل أنا مقتول وسيفك شاعر

وكنت الذي أعطيه نبضي ولم أزل

فهل يا صديقي قد كسرت القياثر

وقال أناس يدركون تعلقي

أتخفي هياما فجرته النواظر

لعشرة أعوام أسارع خطوتي

أحاور قلباً لا أراه يحاور

يخون إغترابي فيه شوق خيانة

فقد خانني أمسا وقد خان حاضر

إذا زراني صفو الحياة يقيلني

وإن كان حزنا ليس صدري يغادر

ألست رفيقي من بكيت لفقده

وأعلنت فيه ما حوته السرائر

وأودعته قلبي وتلك وديعة

تهون قصور دونها وجواهر

لعشرة أعوام حملت حقائبي

فهل لرجوع قد تزف البشائر

ألست رفيقي من تغنت بسره

على العش أطياري ومالت جآذر

أما آن للقلب المسافر أوبة

لقد صار ميتا مذ بدأت أسافر

أحمد سعودي- افلو- الجزائر

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s