حارس النكبات – عبدو طاهر مسعود – اليمن

حارس النكبات

بين المناكب والعقاب

_________________1_

جارنا الحميم

في يوم عرسه العظيم

توج رأسه بالرياحين

كعادته يقطف ريحان بستانه المنزلي

بعد أن يكمل الوضؤ

يركب سيارته …

سجادته مطوية وفي جوفها

اعواد ند وصندل وعطر ثمين

يبخر دورة للمياه

قبل الصلاة ويتشمم إبطيه

في نشوة لا تضاهى

جارنا الوسيم …

_2_حين يدلف باب دار العبادة

يصافح في غفلة

من جموع المصليين

حضرة الشاب الإمام المحدث

قمة في البلاغة

يعاود حك لحيته

يُقبل مصحفه

يبكي بكاءاً طفيفا

جارنا الرحيم

_3_جارنا المُقل

مُكثر الذِكر

يأخذ مصحفه

ويغرق في سورة الكهف

ينام حتى الأذان

على غفلةٍ من مصليين

جُلَهُم في نعاسٍ مقيم

_4_جارنا البدين

يحبُ الرجيم

يشتهي دائِماً

سورة المائدة

لا يغادر مأدبة حتى

يُفنيها ..

جارنا العظيم

_5_

جارنا …

أبي فهد

ضرغام في النوم

وضبعٌ بأكلِ الحنيذ

موسوعةً في الزبادي

والآيسكريم

_6_

جارنا القديم

ابا الليل لا تلين له قناة

متجدد بالألقاب

المُكنى

بالزعيم ..

_7_

جارنا العازف عن الشهوات

جارنا المُتبتل

زاهداً وفظيع

في الغزوات ..

جارنا

حارس

النكبات

جارنا..

الجسيم

Abdo Taher Masoud

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s