بداية حياة – عماد حمدي – مصر

” بداية حياة ”

قالت .. لا تلتفت كثيرا لما تنطقه شفاهي فكأنما أتعلم الهجاء من جديد

أزيح الستائر فيخرج مني ما يدهشني لأكون على النطق والإنصات معا

أختلق مواضيع غير التي أحب الحديث فيها معك

كى ينشغل الفكر بعيدا عن العاطفة لأبدو أمامك ثابتة

أحاول ألا أنظر إليك حتى حفظت تفاصيل المكان

فعيناك تجيب عما أود قوله لك ويشملني الإرتباك

أستعيد أماني انطفأت منذ زمن ويتفتح داخلي كل ما هو جميل

من المعتاد أن يحتار الانسان كيف التصرف بعد تجربة خذلان

لكن مأساتي تختلف

فلم أعد أدري كيف يكون العيش في عالم مليىء بالأمان

أنزع عني أحمال أثقلت كياني قبل أن يجمعني القدر بك

وأخاطر بأن أكون عارية الروح، يتكشف ما بداخلي لك

كل لحظة أمضيها معك ينهش الحزن فرحتي

على سنوات هي عمري تصدرت صفوف البؤساء

مر العمر في الخيبات حتى نسيت ان للسعادة وجود

وعلمت أن التعب يظهر وقتما يسمح للمجهد أن يستريح

أنت المجهول الذي تمنيت وجوده وقتما كنت واسعة الخيال

وأنت الذي استطعت فك الأسر والتحرر من قيد لازم حياتي

انتظر منك تفسير ما يحدث حتى تؤكد لي حقيقة أتمناها

كان قلبي عالم فسيح .. ضاق من غربة كنت فيها وحدي

كلما سطرت عبارات التمني تنهال عليها الأقلام بالشطب

أبدلت قلبي بقلبك حتى نسيت من أنا

فكنت أنت حياتي .. وحبي .. وأنا

وعدت من جديد طائر أبيض

يفرد جناحيه ويبحر في السماء

#عماد_حمدي

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s