حديث القهوة – مريم أبوزويدة – ليبيا

حديث القهوة

قوس قزح ؛

و أحلام اطاردها

وانا شاردة

اقرأ أسرار الفنجان ،

أتبين أحاجيه ؛

خطوط تركتها شفاهي

والفق منها قصصا لحياتي

بألف عنوان ..

صور الحب فيه مبهمة

غائمة ؛

تتلألأ في المنتصف

دموع و أحزان ،

وذاك الرسم في القاع

اراقبه ؛

احاول تبينه ؛

هل هي ملامح إنسان ؟

قلبت القهوة مرات

ومرات عساي

ألقى تباشير الحب

في ذاك الفنجان ..

عبثا احاول تداركه

تعقب خطواته ؛

يازمنا طواه النسيان ؛

كيف لامرأة مثلي

ان تحلم ؛

ان تعشق

ان تسرق من الدنيا لحظات

حنان ..

انا الثكلى في قلبي

الموجوعة في صدري

الموتورة

في كل مكان ؛

براعم أحلامي وأدتها

سنوات العمر ؛

و القت بزهورها

تجاعيد

الأحزان ..

وانحدرت كالبرق دموعي

كاشفة عن جرح

حاولت إخفائه

عن

عيون ترقبني

تنتظر هدير البركان ..

و عدت لقهوتي

ارشفها بلا وعي

مرة كالصبر

واحترقت تلك الأحلام

أحلامي الفجة

من غير دخان !

مريم أبوزويدة

أوراق قديمة 2017

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s